logo

بدء أعمال الأسبوع الإقليمي للأمن السيبراني ” صور”

حول الخبر: ينظمه المركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني بالتعاون مع وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات بمشاركة أكثر من 400 متخصص من 45 دولة.
الأسبوع الإقليمي للأمن السيبراني
الأسبوع الإقليمي للأمن السيبراني

الأحد,6 نوفمبر , 2022 1:07م

بدأت اليوم بمسقط أعمال الأسبوع الإقليمي للأمن السيبراني بالتمرين الإقليمي العاشر للأمن السيبراني للدول العربية ودول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، الذي ينظمه المركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني بالتعاون مع وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات بمشاركة أكثر من 400 متخصص من 45 دولة.

ويأتي هذا التمرين الذي يستمر يومين تحت عنوان:

“المنظور العام للتطور السريع للتهديدات السيبرانية”، بهدف تعزيز التواصل وبناء قدرات فرق الاستجابة للطوارئ المعلوماتية لضمان الجهود المستمرة للتصدي للتهديدات السيبرانية من خلال المراكز الوطنية للاستجابة للطوارئ المعلوماتية.

ويتضمن التمرين 4 تمرينات:

لسيناريوهات تم تطويرها من قبل المركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني والاتحاد الدولي للاتصالات تستهدف المراكز الوطنية للأمن السيبراني والاستجابة للطوارئ المعلوماتية ومراكز وفرق الأمن السيبراني بمؤسسات البنى الأساسية والحيوية بالدول العربية والمراكز التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي.

رعى افتتاح التمرين سعادة الدكتور علي بن عامر الشيذاني وكيل وزارة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات للاتصالات وتقنية المعلومات وبحضور ممثلي مراكز الأمن السيبرانية بالدول العربية والمراكز التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي.

وقال المهندس بدر بن علي الصالحي مدير عام المركز الوطني للسلامة المعلوماتية ـ رئيس المركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني إن:

أهمية هذه التمارين تكمن في ظل التسارع المتزايد في الهجمات الإلكترونية والخسائر الناجمة عنها، حيث قدرت خسائر الجرائم الإلكترونية على الاقتصاد العالمي ب 6 تريليونات دولار أمريكي في عام 2021 في حين يتوقع أن تصل في عام 2025 إلى 10 تريليونات دولار أمريكي.

المهندس بدر بن علي الصالحي

وأشار في كلمته:

إلى عدد من الحوادث السيبرانية الحرجة التي شهدتها الساحة المعلوماتية في العالم خلال الفترة الماضية، مؤكدا على أهمية عقد هذه التمارين لتعزيز جاهزية الدول والفرق بالمؤسسات المعنية بالاستجابة السريعة والتعامل مع المخاطر والتهديدات السيبرانية وتقليل نطاق تأثيراتها في حال حدوثها.

من جانبه أكد ماركو اوبيسو رئيس قطاع الأمن السيبراني بالاتحاد الدولي للاتصالات أن:

مثل هذه التمارين تسهم في تحسين وزيادة كفاءة الاستجابة في الأمن السيبراني، مشيرا إلى أن هناك تعاونا وثيقا بين الاتحاد الدولي للاتصالات والمركز العربي الإقليمي للأمن السيبراني، وقد حققا إنجازات عديدة على مدار السنوات الماضية.

ماركو اوبيسو

وتشمل فعاليات الأسبوع الإقليمي للأمن السيبراني تنظيم المؤتمر الإقليمي العاشر للأمن السيبراني تحت شعار “الابتكار وصناعة الأمن السيبراني” وندوة خاصة بمنظمة “فيرست” والمؤتمر السنوي الرابع عشر لمراكز الأمن السيبراني لمنظمة التعاون الإسلامي وعقد منتدى رابطة نساء الشرق الأوسط للأمن السيبراني.