logo

ما هو المشروع البحثي الفائز ضمن مسابقة الجدران المتساقطة لعام 2022؟

القايدية: فكرة المشروع بدأت منذ عام ونصف، بدأت بتجميع القراءات والبيانات التي استغرق تجميعها ستة أشهر.
ميرة القايدية ضمن 3 فائزين في النسخة المحلية من مسابقة الجدران المتساقطة
ميرة القايدية ضمن 3 فائزين في النسخة المحلية من مسابقة الجدران المتساقطة

الثلاثاء,20 سبتمبر , 2022 12:22م

نظمت المشروع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار اليوم بالتعاون مع مؤسسة الجدران المتساقطة الألمانية غير الربحية التي تُقام للمرة السابعة على التوالي.

حول هذا الموضوع التقت خلود العلوية وعبر الهواء مع ميرة بنت أحمد القايدية ضمن 3 فائزين في النسخة المحلية من مسابقة الجدران المتساقطة لتحدثنا عن مشاركتها والمشروع البحثي الذي فاز ضمن النسخة المحلية من هذه المسابقة:

بداية أعبر لكم عن سعادتي لاختياري من ضمن الفائزين والذي يشمل (51) مشروعًا تقدم به المشاركين، وفكرة المشروع تمثّلت في اختراع جهاز استشعار حيوي قائم على الخلايا الميكروبية لقياس معيار مهم جدًّا في المياه الملوثة، وهو الـ COD.
وتضيف:
إنّ فكرة المشروع بدأت منذ عام ونصف، بدأت بتجميع القراءات والبيانات التي استغرق تجميعها ستة أشهر، فأظهرت نتائج المشروع قدرته في قياس الـ COD بسرعة وأقل تكلفة ومنتج صديق للبيئة، ولا يُنتج أيّ مواد سامة.

تعرفوا على بقية التفاصيل حول المشروع وبقية الحوار:

 

حول المشروع:

ـ تقوم فكرة المسابقة على تقديم فكرة المشروع البحثي أو خطة العمل أو المشروع التجاري أو المبادرة الاجتماعية أو النموذج الابتكاري أو المبادرة الريادية في عرض تقديمي (باوربوينت) في زمن قدره ثلاث دقائق فقط لكل مشارك.

ـ والسعي الى إقناع لجنة التحكيم عالية المستوى التي تضم خبراء من الأوساط الأكاديمية والمؤسسات البحثية ورجال الأعمال بأهمية الفكرة وبمشاركة علماء وخبراء ذوي مستوى عال في النقاشات المختلفة، وتتمحور نوعية الأفكار المدعوة للمشاركة في هذه المسابقة في جوانب الابتكارات او البحوث العلمية أو المشروعات الريادية المتصلة بقضايا الوقت الراهن، ويعتمد تقييم كل عرض على ثلاث فئات، وهي الجدة والحداثة، والأهمية / الأثر، وكذلك تقييم أداء المتسابق.

اقرأ أيضًا:

تابعنا: